شبكة روج آفا الإعلامية

تمشيط 140 قرية والقبض على 67 إرهابيا منذ انطلاق حملة «ردع الإرهاب»

118

تمكنت قوات سوريا الديمقراطية من تمشيط 140 قرية والقبض على 76 إرهابيا منذ انطلاق حملة «ردع الإرهاب» في الرابع شهر حزيران/ يونيو الجاري والتي تستهدف خلايا داعش في البادية الشرقية بمحاذاة نهر الخابور والحدود السورية العراقية.

وفي التفاصيل بلغت المساحة الجغرافية التي تم تمشيطها في اليوم الرابع (30) كم طولاً و( 60) كم عرضاً شملت ( 15) قرية, كما وداهمت قوات الكوماندوس ( 10) نقاط ومن خلال عمليات التمشيط والمداهمات تم إلقاء القبض على (12) إرهابياً ومشتبه به, واستولت على عدد من الأسلحة المتنوعة, بحسب بيان المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية.

ويوم أمس تم تمشيط مساحة جغرافية تقدر بـ (20) كم طولاً و(70) كم عرضاً، بما يقارب (35 ) قرية ومجموعة خيم ومزرعة, كما تم التعامل مع ( 30) هدفاً بعمليات خاصة من قبل وحدات الكوماندوس بالتنسيق مع قوات التحالف الدولي.

وألقي القبض على (٢٥) إرهابياً ومشتبه به في الحصيلة النهائية ضمن المرحلة الثانية للحملة، واستولت قوات سوريا الديمقراطية على كميات من الأسلحة الفردية والمتوسطة.

وبحسب بيان سابق عن حصيلة اليومين الأول والثاني من الحملة, فقد تم تمشيط ما يقارب ( 70 ) كيلو متر طولا و( 60) كم عرضا, كما وتم تمشيط ما يقارب الـ ( 100 ) قرية, والقبض على ما يقارب الـ ( 30) مرتزقا من الجنسية السورية والعراقية منهم من ألقي عليه القبض ضمن التمشيط ومنهم في عمليات خاصة لوحدات الكوماندوس.

وتؤكد قوات سوريا الديمقراطية أنه لا توجد أي خسائر في صفوفها, وأن العملية تسير بشكل جيد إلى الآن .

وتأتي الحملة العسكرية بعد أن ازداد نشاط خلايا داعش في الفترة الأخيرة، مستغلة ظروف الحظر لمنع تفشي وباء كورونا وارتكابها عدة جرائم بحق المدنيين والعسكريين، وكذلك بناء على مناشدات شيوخ ووجهاء عشائر المنطقة.

يشار إلى أن الحملة يشارك فيها ما يقارب 6 آلاف مقاتل ومقاتلة من قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية المرأة وقوات الكوماندوس

 

التعليقات مغلقة.