شبكة روج آفا الإعلامية

تدابير احترازية بعد تسجيل حالتي إصابة بفيروس كورونا في الحسكة

210

اتخذ مجلس مقاطعة الحسكة ومديرية الصحة في المدينة أمس الأربعاء عدداً من الإجراءات الاحترازية والقرارات بعد تسجيل حالتي إصابة بفيروس كورونا, فيما ناشدت هيئة الصحة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا كل من تظهر عليه أعراض الإصابة التواصل مع المراكز الطبية المختصة.

وسجلت هيئة الصحة في شمال وشرق سوريا، أمس, حالتي  إصابة بفيروس كورونا المستجد، وهي لزوج وزوجته من مدينة الحسكة، وكتدبير احترازي اتخذ مجلس مقاطعة الحسكة ومديرية الصحة في المدينة قراراً بوضع حي العمران الذي ظهر فيه الحالتين تحت حت الحجر الكلي ووضع المدينة تحت الحجر الجزئي.

الرئيس المشترك لمجلس مقاطعة الحسكة عبد الغني أوسو وفي تصريح لوكالة أنباء هاوار أكد أن الإدارة الذاتية ستتكفّل بتقديم الدعم والمساعدة (الخبز والطعام والمواد الضرورية) للعائلات الموجودة في الحي في ظل الحظر الكلي المفروض عليه, منوها إلى أن المساعدات ستقدم مرة لكل 3 أيام وأن إجراءاتهم ستبدأ اعتبارا من اليوم الخميس.

من جهتها دعت هيئة الصحة في شمال وشرق سوريا الأهالي إلى توخي الحذر والتقيّد بالتوجيهات والقرارات الصادرة عن الإدارة الذاتية واتباع قواعد الوقاية الشخصية والابتعاد عن الأماكن المزدحمة, مؤكدة  سعيها منع دخول الفيروس إلى مناطق شمال وشرق سوريا رغم عدم تعاون السلطات السورية.

وناشدت الهيئة كلّ من تظهر عليه أعراض الإصابة التواصل مع مراكزها وفرقها الطبيّة المنتشرة في عموم شمال وشرق سوريا، ليحفظ حياته وحياة أهله ومن حوله.

يشار إلى أن الزوجة المصابة بكورونا تخضع حالياً للحجر الصحي في المشفى الوطني بمدينة قامشلو بينما يخضع الزوج للحجر المنزلي.

وتشهد مناطق شمال وشرق سوريا منذ الـ 23 آذار/ مارس الفائت حظرا للتجوال بالإضافة إلى جملة من الإجراءات الاحترازية الأخرى لمواجهة فيروس كورونا.

وظهر فيروس كورونا في مدينة ووهان الصينية أواخر 2019 وتخطى حدودها لينتشر في شتى إرجاء العالم, مسجلا أكثر من 3 ملايين و200 ألف حالة إصابة وما يزيد عن 220 ألف حالة وفاة, وفق آخر الاحصائيات.

التعليقات مغلقة.