شبكة روج آفا الإعلامية

نازحو منبج في الهول يعودون لديارهم تنفيذاً لمخرجات ملتقى العشائر

71

عادت دفعة من نساء سوريات وأطفالهن من أهالي منبج القاطنين في مخيم الهول، اليوم الثلاثاء، إلى مناطقهم، وذلك تنفيذاً لمخرجات ملتقى العشائر السورية، وبناء على كفالات شيوخ العشائر.

وشملت الدفعة التي خرجت اليوم من مخيم الهول في مقاطعة الحسكة  32 عائلة من أهالي منبج وبلغ عددهم 126 شخصاً، وفق ما أفادت وكالة أنباء هاوار .

إجراءات الخروج تمت بحضور ممثلين عن الإدارة المدنية في منبج وعدد من شيوخ ووجهاء العشائر، بعد استكمال أوراقهم الثبوتية والحصول على كفالات من قبل شيوخ ووجهاء المنطقة، والذين سيعيدونهم إلى ذويهم ومنازلهم.

وسبق خروج هذه الدفعة، عودة دفعات من أهالي الرقة والطبقة وديرالزور من القاطنين في مخيم الهول إلى منازلهم في 11 تموز الجاري وفي 3 حزيران الفائت.

وكانت الإدارة الذاتية عقدت ملتقى للعشائر السورية في الـ3 من أيار 2019، حضره أكثر من 5 آلاف شيخ ووجيه عشيرة في عموم شمال وشرق سوريا، وذلك في ناحية عين عيسى التابعة لإقليم الفرات. وكانت إحدى مخرجات الملتقى عودة النازحين السوريين المتواجدين في مخيم الهول إلى ديارهم، ممن ليس لهم علاقة بمرتزقة داعش.

ويعتبر مخيم الهول من المخيمات الاكثر كثافة من حيث القاطنين ضمن مخيمات شمال وشرق سوريا، إذ يقطنه أكثر من 70 آلف شخص  ضمن أكثر من 20 ألف عائلة مختلفة الجنسيات بين نازحين سوريين ولاجئين عراقيين, وعوائل لمرتزقة داعش (نساء وأطفال) الذين وصلوا الى المخيم بعد معركة دحر الارهاب التي انتهت بتحرير آخر معاقل داعش شرق سوريا وإعلان النصر في الـ 23 آذار الماضي.