شبكة روج آفا الإعلامية

وفد نسائي إيطالي يطلع على تجربة المرأة في شمال وشرق سوريا

????????????????????????????????????
97

زار وفد نسائي إيطالي، الإثنين، مناطق شمال وشرق سوريا بهدف الاطلاع على تجربة المرأة والإنجازات التي قدمتها.

وضم الوفد الزائر 5 عضوات من الحركات النسائية في إيطاليا «جوليا، ليتيتيا، سيمونا، آدلي، جيا».

وأجرى الوفد زيارة إلى مقر هيئة المرأة في الإدارة الذاتية بناحية عين عيسى حيث استعرضت رئيسة هيئة المرأة جيهان خضرو الهيكلية التنظيمية للهيئة وأهدافها وطبيعة عملها.

وأكدت أن المرأة في مناطق شمال وشرق سوريا أخذت دورها بشكل حقيقي من خلال تمثيلها في كافة المجالات، ومشاركتها في كافة الميادين السياسية والاجتماعية والعسكرية، إذ قاتلت ضمن صفوف وحدات حماية المرأة الإرهاب وساهمت في دحره في آخر معاقله في دير الزور.

وأشارت إلى أن مشروع الأمة الديمقراطية الذي تؤمن به الإدارة الذاتية هو من فعّل وكرّس مشروع اللامركزية التعددية الديمقراطية، وأن هيئة المرأة جزء من هذه التركيبة التي «لا مثيل لها في العالم أجمع»، مبينةً أن المرأة الكردية كانت السباقة في هذا الاتجاه.

فيما أبدى الوفد الزائر إعجابه بتجربة المرأة في مناطق شمال وشرق سوريا، وقالت عضوات الوفد خلال حديثهن: «ذهبنا إلى أكثر من منطقة من شمال وشرق سوريا، وفي المناطق التي تعددت فيها المكونات كان كل مكون يتمتع بحرية وهذا الشيء مبارك ومميز، في حين أنه في فترة سابقة كان هناك نظام استبدادي يفرض علماً وهوية واحدة».

وبعد أن أنهى الوفد النسائي الإيطالي زياراته لـ (كوباني والجزيرة ومنبج وعين عيسى) توجه إلى مدينة الرقة، والتقى بإداريات في إدارة المرأة، وتناقشن حول عدة أمور تخص واقع المرأة في الرقة أثناء سيطرة مرتزقة داعش على المنطقة وبعد التحرير.

وعلى هامش الاجتماع تحدثت عضوة الوفد «سيمونا» عن الصورة التي كان قد نقلها الإعلام عن المرأة في سوريا سابقاً للرأي العام على أنها تعيش كعبدة وأسيرة ولا تستطيع أن تعمل خارج المنزل، و«لكن ما رأيناه في كوباني والجزيرة والرقة على أرض الواقع مغاير تماماً لتلك الصورة، وتبين أن المرأة في شمال وشرق سوريا وصلت إلى مستويات متقدمة من التحرر والتنظيم والتطوير الفكري، خولتها لأن تتخذ مكانها في كافة المؤسسات».

المصدر: وكالة أنباء هاوار