شبكة روج آفا الإعلامية

وفد أمريكي يزور الإدارة الذاتية وآخر غربي في كوباني

57

زار #وفد_أمريكي رفيع المستوى، صباح اليوم، مناطق شمال وشرق سوريا، في إطار «تعزيز العلاقات ودعم الإدارة الذاتية وقسد». في الأثناء التقت إدارة إقليم الفرات وفداً غربياً ضم مثقفين وإعلاميين وأكاديميين.

وزار المستشار الامريكي الخاص في قوات التحالف الدولي وليام روباك، وعدد من المسؤولين في وزارة الدفاع الأمريكية صباح اليوم، مقر الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا في ناحية عين عيسى بمقاطعة كري سبي/ تل أبيض، وفق ما أفادت وكالة أنباء هاوار.

واستقبل الوفد من قبل الرئيسان المشتركان للمجلس التنفيذي للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا عبد حامد المهباش وبيريفان خالد ونائبتهم أليزابيت كورية.

وعُقد اجتماع مغلق أمام وسائل الإعلام بين الطرفين في مقر المجلس التنفيذي للإدارة الذاتية في ناحية عين عيسى.

تلا ذلك، أدلى وليم روباك بتصريح لوسائل الإعلام أشار فيه إلى ان زيارتهم جاءت لمساعدة ومساندة قوات سوريا الديمقراطية والإدارة الذاتية من الناحية الأمنية، وتابع بالقول «سنعزز من علاقاتنا مع الإدارة الذاتية وقسد، في إطار المرحلة الثانية من الحملة ضد خلايا مرتزقة داعش، وخاصة بعد أن تمت هزيمتهم جغرافياً».

ونوّه روباك أنهم ناقشوا مع المسؤولين في الإدارة الذاتية كيفية تقديم الخدمات لأهالي المنطقة وخاصة من الناحية الأمنية، وتابع بالقول «نُقدر ما قدّمه أهالي المنطقة، وشركاؤنا في قوات سوريا الديمقراطية من أجل القضاء على الإرهاب، ونحن سنستمر بالعمل مع شركائنا لخدمة أهالي المنطقة».

وعن إنشاء محكمة دولية لمحاكمة عناصر داعش، قال وليم روباك «لم نناقش هذا الموضوع اليوم مع الإدارة الذاتية، ولكن الموضوع مهم للغاية، ونحن نناقشه مع حلفائنا، والأطراف الأخرى، ونقدر ما تقدمه المنطقة للحفاظ على  عناصر داعش الموجودين في سجون المنطقة، ريثما يتم ايجاد طريقة لمحاكمتهم».

في غضون ذلك، التقت إدارة المجلس التنفيذي في إقليم الفرات صباح اليوم مع وفد غربي ضم مثقفين وإعلاميين وأكاديميين من جنسيات أمريكية وأوربية، في زيارة هي الأولى من نوعها من حيث العدد وتنوع الجنسيات والبلدان التي جاء منها أعضاء الوفد الزائر.

وفي نقاش مفتوح، تباحث المجتمعون الأوضاع الاجتماعية والخدمية في إقليم الفرات من تعليم وبلديات ومؤسسات إدارية وأمنية. وركّز أعضاء الوفد في نقاشاتهم على دور المرأة في الإدارة الذاتية, وكيفية مشاركتها في مؤسسات الإدارة.

في سياق النقاشات، عبّر أعضاء الوفد عن مدى سعادتهم لما رأوه من فرق شاسع في كوباني قبل عدة أعوام وما شاهدوه الآن من بنيان وإنماء في كافة المجالات.

من جانبه، رحّب الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي في إقليم الفرات أنور مسلم بالوفد، وأبدى رغبته في أن تزور وفود أخرى غربية هذه المنطقة للاطلاع على التطورات التي شهدتها المنطقة بعد الثورة.

ومن المنتظر أن يُكمل الوفد جولاته في مدن أخرى في شمال وشرق سوريا للاطلاع عن كثب على الأوضاع الاجتماعية والأمنية والصحية والتربوية.

وكان الوفد قد دخل مناطق شمال وشرق سوريا قبل 3 أيام عبر معبر سيمالكا الواصل بين روج آفا وجنوب كردستان، وتجوّل في مناطق الجزيرة ثم زار كوباني يوم أمس.

والتقى الوفد مع إدارة جامعة كوباني يوم أمس وناقش الواقع التعليمي في الجامعة الوحيدة في إقليم الفرات.

وتُساهم زيارات الوفود المماثلة في فتح العلاقات الاقتصادية والسياسية والأمنية بين الغرب والإدارة الذاتية الديمقراطية التي تُدير مناطق شمال وشرق سوريا. إذ يتم تبادل الأفكار والخبرات فيما بين إدارة هذه المنطقة وأعضاء الوفود الزائرة التي بدورها تنقل الواقع في المنطقة إلى بلدانها ما يساهم في انفتاح أكثر للغرب على هذه المنطقة.

المصدر: وكالة أنباء هاوار