هيومن رايتس ووتش: قرار (ق س د) خطوة هامّة في سبيل حماية الأطفال في سوريا

0
195

شبكة روجآفا الإعلامية

أثنت منظّمة هيومن رايتس ووتش، على الأمر العسكري الصادر عن القائد العام لقوّات سوريّا الديمقراطيّة، مظلوم عبدي، القاضي بمنع تجنيد الأطفال، معتبرة أنّه خطوة هامّة في سبيل حماية الأطفال في سوريا

ونشرت هيومن رايتس ووتش، الخميس الفائت، على موقعها الإلكترونيّ، تقريراً، بما يشبه الردّ، على الأمر العسكريّ الصادر عن القائد العام لقوّات سوريّا الديمقراطيّة مظلوم عبدي بتاريخ 7 أيلول الجاري، القاضي بمنع تجنيد الأطفال

ورحبت المنظّمة بالقرار الذي اتّخذته قوّات سوريّا الديمقراطيّة، معتبرة أنّه خطوة هامّة في سبيل حماية الأطفال في سوريا

وأورد تقرير المنظّمة فقرات هامّة من الأمر العسكريّ الصادر ، منوّهة أنّه خطوة مهمّة لإنهاء استخدام الجنود الأطفال في صفوفها، ومشيرة إلى مضمون القرار الرئيسيّ بحظر تجنيد أيّ شخصٍ دون 18 عاماً، مضيفاً أنّه يُطلب من مكتب السجّلات العسكريّة التحقّق من أعمار المجنّدين حاليّاً

وأكّد التقرير أنّ الأمر العسكريّ يدعو قادة قوّات سوريّا الديمقراطيّة إلى تسليم أيّ عضو دون 18عاماً إلى السلطات التعليميّة في شمال شرق سوريّا وإنهاء دفع الرواتب

واختتم تقرير منظّمة هيومن رايتس ووتش بالقول: إذا نُفّذ الأمر العسكريّ الجديد الذي أصدرته قوّات سوريّا الديمقراطيّة، سيكون خطوة مرحّب بها لحماية أطفال سوريّا