شبكة روج آفا الإعلامية

مركز جميل هورو.. افتتاح أقسام جديدة وتدريب الأجيال في مسيرة الفن

10

شبكة روجآفا الإعلامية

افتتح مركز جميل هورو للثقافة والفن في حي الشيخ مقصود بمدينة حلب أقسام جديدة بإشراف معلمين وأكاديميين فنيين ومختصين تنشيطاً للمركز وإحياءً للتراث الكردي

إبان الحراك الجماهيري في سوريا عامة وحلب على وجه خصوص وبعدما كان الفن منحرفاَ في ظل حكم النظام السوري، تأسس مركز جميل هورو للثقافة والفن في حي الشيخ مقصود ذو الغالبية الكردية بمدينة حلب في أيلول عام 2012 بانضمام فنانين وأدباء وشعراء وأعضاء  فرق مختلفة، وعمل على قدم وساق ليحي الفلكلور الكردي وخرجت منه  أجيالٌ  أتقنوا العزف والغناء والرقص والشعر

بعد عامين، المسيرة لم تكتمل، ففي نهاية عام 2013 تدهورت الأوضاع الأمنية في الحي وتعرض لشن هجمات عنيفة من قبل مجموعات المرتزقة والنظام السوري أودت بالحي إلى حالة من النزوح صوب مقاطعة عفرين ومناطق أخرى من سوريا ناهيك عن الدمار والقتل

عندها تقلص عمل مركز جميل هورو للثقافة والفن وبات مركزاً صغيراً اقتصر عمله  على تقديم النشاطات الفنية فقط في المناسبات القومية

حي الشيخ مقصود الشاهد على صراعات عدة يتجدد من جديد ويتلون بانتعاش أهله  ومكوناته ، وتنشيطاً  لمركز الثقافة والفن افتتح المركز أقساماً جديد بإشراف معلمين وأكاديميين فنيين ومختصين، ويتضمن الأقسام “الصولفيج، العزف على آلة طمبور، آلة كمان، الغناء، الرسم والفن التشكيلي، الرقص، والتمثيل إلى المسرح”

الإدارية في  مركز جميل هورو رنكين عبدو تحدثت عن هدفهم من الأقسام وآلية عملها قائلةً نركز على  جيل الأطفال كونهم جيل المستقبل ليتربوا على ثقافتهم بعيداَ عن اللهو في الشوارع لنبني جيلاً أخلاقياً ديمقراطياً

وبالنسبة لافتتاح أقسام أخرى مستقبلاً، أضافت رنكين فيما يخص الدروس التي من الممكن تقديمها بفترات قادمة ستكون عن الجيتار وكلارينيت وذلك إذا أتيحت إمكانية توفر المدرسين المختصين