شبكة روج آفا الإعلامية

مؤتمر ستار في قامشلو: هجمات السويداء نابعة من الذهنية الأردوغانية

205

شبكة روجآفا الإعلامية

استنكر مؤتمر ستار في مقاطعة قامشلو في بيان، الهجمات التي نفذها مرتزقة داعش في مدينة السويداء جنوب سوريا

وجاء في البيان: إن الهجمات الوحشية التي قامت بها داعش في مدينة السويداء من قتل وخطف وسبي إنما هي هجمات لا إنسانية، وراح ضحيتها المئات من الشهداء والجرحى من المدنيين، هذه المدينة المعروفة بغالبيتها من الطائفة الدرزية  والتي كانت مسالمة دائماً مع هذه الأحداث  التي مرت بها سوريا والمنطقة بشكل عام

وأضاف البيان: هذه الهجمات الوحشية التي تقوم بها داعش ومرتزقتها المتطرفة على شعوب المنطقة بالذهنية الداعشية  الأردوغانية التي تحاول بث الفتن بين شعوب المنطقة وتقوم بمجازر تحت اسم الإسلام، والإسلام منهم براء فقد قامت هذه القوى الظلامية بمجازر مماثلة في شنكال وكوباني وعفرين واليوم في السويداء على الطائفة الدرزية، إنما هي أعمال لا إنسانية وحشية وهي وصمة عار على جبين تاريخ البشرية

وقتل وأصيب العشرات في هجمات انتحارية وتفجيرات شنتها مرتزقة داعش استهدفت مدينة السويداء جنوب سوريا  صباح الـ 25 تموز الجاري

مؤتمر ستار في بيانها، نددت بشدة المجازر والانتهاكات التي تقوم بها القوى الظلامية والتي تقابل بصمت دولي، مضيفة لا توجد أذان صاغية لصرخات شعوب المنطقة من أجل السلام والأمان ولا تزال هذه الدول التي تدعي بالضامنة وتدعي بأنها تريد حل الأزمة السورية صامتة حيال هذه الأعمال الوحشية

وناشد مؤتمر ستار في بيانها، جميع المنظمات الإنسانية وأصحاب الضمائر الحية للوقوف في وجه هذه القوى المتطرفة الداعشية وكل من يدعمها ويقف خلفها

تجدر الإشارة، أنه في الثالث من شهر آب العام 2014،  استيقظ العالم على أبشع الجرائم الإنسانية بحق الشعب الأيزيدي في شنكال ، التي نفذتها قوى ظلامية متمثلة بمرتزقة داعش بدعم من الاحتلال التركي ، أفضت بنتيجتها إلى مقتل أكثر من 3000 آلاف أيزيدي وسبي وخطف أكثر من 1500 امرأة وطفل