شبكة روج آفا الإعلامية

كوباني تعلن تضامنها مع ضحايا العالم بسبب وباء كورونا

488

أعلنت الإدارة الذاتية لإقليم الفرات تضامنها مع ضحايا العالم بسبب الفيروس القاتل كورونا, داعية لإنهاء الحروب وتوحيد الجهود وإعلان النفير العام في كل بقاء الأرض لمواجهة هذا الوباء.

وورد في بيان الإدارة الذاتية لإقليم الفرات: «من أرض المقاومة من كوباني الصمود الأرض التي قهرت أعتى جيوش الارهاب العالمي المتمثلة بداعش وباسم الادارة الذاتية الديمقراطية في إقليم الفرات الى العالم اجمع ونحن على اعتاب حرب كونية تستهدف البشرية جمعاء متمثلة بفيروس كورونا الذي لا يعرف الحدود ومن هنا من كوباني نعلن تضامننا الكامل مع ضحايا العالم اجمع ونقف معكم صفا واحدا لمواجهة هذا الوباء الذي يهدد الجنس البشري بالفناء».

وأضاف البيان: «يجب على العالم توحيد الصفوف وانهاء الحروب وآلة القتل والدمار وتوحيد الجهود لمواجهة هذا الوباء بكل الامكانيات المتاحة وعلى كافة الصعد».

ودعا البيان إلى «إعلان النفير العام في كل بقاع الأرض من أجل القضاء على هذا الوباء وتجنب الكارثة الكونية المشار اليها».

وختم البيان بالقول: «انطلاقا من حرصنا ومحبتنا للسلام ولجميع شعوب العالم اذ نعزي كل الشعوب والأمم والدول المتضررة التي وقعت بها ضحايا هذا الفيروس وعلى رأسها الشعب الايطالي الأكثر تضررا مع تمنياتنا لهم بتجاوز هذه الأزمة العالمية العصيبة والخروج منها باقل الاضرار وكذلك نعزي جميع دول العالم التي وقعت بها ضحايا هذا الوباء مع تمنياتنا للمصابين بالشفاء العاجل والرحمة للذين قضوا نحبهم آملين أن يتوقف عند هذا الحد».

وكان فيروس كورونا الذي بات وباء عالميا ظهر في مدينة ووهان الصينية أواخر كانون الأول/ ديسمبر 2019 وتخطى حدودها لينتشر في إرجاء العالم, مسجلا نحو نصف مليون حالة إصابة وأكثر من 22 آلاف حالة وفاة, فيما تعافى نحو 118  ألف  شخص, وفق آخر الاحصائيات.