شبكة روج آفا الإعلامية

قوات تحرير عفرين تكشف عن نتائج عملياتها خلال اليومين الماضيين

78

كشفت قوات تحرير عفرين, اليوم الأربعاء, في بيان، عن حصيلة عمليات نفذتها خلال اليومين الماضيين ضد جيش الاحتلال التركي ومرتزقته في مقاطعة عفرين المحتلة ومحيطها, مشيرة في الوقت ذاته إلى استمرار  قصف الاحتلال لقرى عفرين والشهباء.

وورد في البيان أن قوات تحرير عفرين نفذت بتاريخ الـ ١٠ من شباط/ فبراير عملية نوعية ضد مرتزقة جيش الاحتلال التركي في منطقة مارع على الطريق بين تل مالد مزرعة أيون، أسفرت عن مقتل مرتزق من ما يسمى «الجيش الوطني».

وفي الـ  ١١ من الشهر ذاته, نفذت «تحرير عفرين» في قرية برج حيدر التابعة لناحية شيراوا، عملية نوعية بالمفخخات ضد مرتزقة ما يسمون «فيلق الشام», أسفرت عن مقتل مرتزقين و جرح ٤ آخرين, وفقا للبيان.

وفي اليوم ذاته، استهدفت القوات مرتزقة جيش الاحتلال بالقرب من قرية تويسة، دون التمكن من معرفة المحصلة النهائية للقتلى والجرحى.

إلى ذلك, قالت قوات تحرير عفرين إن جيش الغزو التركي وفصائله الإرهابية قصفوا قرى منطقة الشهباء و ناحية شرا وشيراوا بالقذائف والهاون.

واحتلت تركيا ومجموعاتها المرتزقة مقاطعة عفرين في 18 آذار 2018 بعد هجوم شنته في 20 كانون الثاني/ يناير من العام نفسه، تسبب باستشهاد المئات من المدنيين وإصابة الآلاف، وتهجير مئات الآلاف الآخرين من المقاطعة، إلى جانب الدمار الكبير الذي لحق بالبنى التحتية.

وعقب الاحتلال، واصلت تركيا ومرتزقتها عمليات النهب والسلب وفرض الأتاوات واختطاف المدنيين والتعذيب والقتل والتطهير العرقي والتغيير الديموغرافي في إطار التضييق على من تبقى من أهالي عفرين ودفعهم للخروج من مناطقهم.

وتنفذ قوات تحرير عفرين عمليات عسكرية تستهدف الاحتلال التركي والمرتزقة التابعين له، انتقاماً لشهداء مقاومة العصر وردا على الجرائم والانتهاكات التي تقوم بها دولة الاحتلال ومرتزقتها بحق أهالي عفرين.

وتؤكد قوات تحرير عفرين أنها ستواصل المقاومة حتى تحرير عفرين, وعودة أهلها إلى أرضهم وديارهم.