شبكة روج آفا الإعلامية

قصف لمرتزقة الاحتلال يستهدف منازل المدنيين في «باشمرة» بعفرين

150

قصف مرتزقة جيش الاحتلال التركي, مساء أمس, قرية باشمرة التابعة لناحية شيراوا في مقاطعة عفرين, ما أسفر عن إلحاق أضرار جسيمة بمنازل المدنيين.

وأظهرت صور, أرسلها مصدر خاص لقناة روج آفا, حجم الدمار الذي لحق بمنازل المدنيين في قرية باشمرة الواقعة بريف عفرين الجنوبي الشرقي.

وأوضح المصدر أن قصف مرتزقة الاحتلال أدى إلى تدمير منزل كل من «محمد حمادة وجمعة حيدر»، ونزوح الأهالي إلى قرية «كوندي مازن» المحاذية للقرية آنفة الذكر.

وذكر المصدر أن مرتزقة الاحتلال استهدفوا قرية باشمرة من أماكن تمركزهم في قريتي «قبتان الجبل والشيخ عقيل» بريف حلب.

ويقصف الاحتلال التركي ومرتزقته بين الحين والآخر القرى التي يتواجد فيها أهالي مقاطعة عفرين الذين خرجوا من ديارهم قسراً بعد العدوان التركي على المقاطعة مطلع العام 2018,  والذي أسفر عن استشهاد نحو 400 مدني وإصابة ما يزيد عن 1100 وتشريد مئات الآلاف الآخرين وسط صمت دولي حيال انتهاكات تركيا ومرتزقتها بحق أهالي عفرين والتي ما تزال مستمرة حتى الآن.