شبكة روج آفا الإعلامية

عضو في الكونغرس: إما أن تنسحب تركيا من سوريا أو تخرج من الناتو

142

قال العضو في الكونغرس الأميركي، توماس ألكسندر غريت، خلال زيارة له إلى مناطق شمال وشرق سوريا، إن رسالته للقيادة الأميركية ستكون إما أن تنسحب تركيا من سوريا أو تخرج من الناتو.

وزار عضو الكونغرس الأمريكي، توماس ألكسندر غريت، ضمن وفد أمريكي رفيع المستوى، قبل إيام، مناطق شمال وشرق سوريا، والتقى بممثلي الإدارة الذاتية الديمقراطية في إقليم الجزيرة،  وأشار إلى أنهم سيقومون ما بوسعهم من أجل تقديم المساعدة لشمال وشرق سوريا، وقال “لأنهم عملوا ما بوسعهم من أجل تحقيق مشروعهم والدفاع عن مناطقهم”.

وزار  توماس غريت، مدينة منبج والتقى بقيادات من المجالس العسكرية لمنبج والباب وجرابلس، كما التقى الإدارة المدنية لمنبج، وأوضح أن استهداف مرتزقة درع الفرات مناطق مجلس منبج العسكري يتم بتفويض تركي، وقال “رسالتي ستكون للكونغرس الأمريكي والقيادة الأمريكية إما أن تغادر تركيا سوريا وإما أن تخرج من الناتو”.

وفي زيارته لمقر مجلس سوريا الديمقراطية، قال عضو الكونغرس “العلاقة الأمريكية التركية انتهت. أردوغان تهجم على مواطنين أمريكيين، ونقلوا إلى مشافي في واشنطن. استخدم أردوغان فصائل مرتزقة كداعش والنصرة ضد أشخاص يدافعون عن بلدهم، تركيا كانت تجلس مع حلف الناتو للحصول على معلومات تفيد تركيا ولا تفيد الحلف ، كمعاهدات السلاح وتستخدمه كتهديد لنا، وتشاركها مع روسيا وتستخدم تلك المعلومات ضدنا “.

وبيّن عضو الكونغرس أن حكومة أردوغان اعتقلت أكبر عدد من الصحفيين أكثر من أي مكان آخر في العالم، ولم تعد تحترم القيم الأمريكية في حماية حقوق الأقليات وحقوق الانسان، وقال” أؤمن بأن ما قلته صحيح وأتمنى أن يدرك زملائي في الكونغرس ذلك، إذا لديكم أية وثائق حول الانتهاكات التركية فامنحونا إياها وسنعرضها على أصدقائنا في الكونغرس الأمريكي”.

وأوضحت الرئاسة المشتركة للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا خلال زيارة عضو الكونغرس الأمريكي لمقر الإدارة في ناحية عين عيسى أنهم وبالتعاون مع التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الامريكية تمكنوا من تحرير معظم مناطقهم من داعش.

كما زار عضو الكونغرس الأمريكي مدينتي الطبقة والرقة ودير الزور وبيّن أن سبب زيارته إلى مناطق الرقة لمعرفة أبرز مصاعب ومعاناة أبناءها، ونقلها إلى الكونغرس والإدارة والشعب الأمريكي.

المصدر: وكالة أنباء هاوار