شبكة روج آفا الإعلامية

دار الأيتام الأول في كوباني يحتضن 21 طفلاً وطفلة

????????????????????????????????????
188

شبكة روجآفا الإعلامية

احتضن دار الأيتام  في مقاطعة كوباني، اليوم الجمعة، الدفعة الأولى من الأطفال اليتامى على مستوى شمال سوريا

واستقبل دار الايتام في مقاطعة كوباني اليوم الجمعة، الدفعة الأولى من الأطفال اليتامى، المؤلفة من 21 طفلاً وطفلة،  تتراوح أعمارهم ما بين سنتين و10 سنوات، من مختلف مناطق روج آفا وشمال سوريا من الكرد والعرب

وافتتح دار الأيتام الأول في مقاطعة كوباني بمبادرة من رابطة المرأة الحرة في إقليم الجزيرة وبالتنسيق مع نظيرتها في إقليم الفرات، وبدعم من منظمات خارجية، وتم الانتهاء من تجهيزها بتاريخ 31 تموز المنصرم

الإدارية في رابطة المرأة الحرة في مقاطعة كوباني فيان ريناس، أشارت إلى أن الدار سيحتضن المزيد من الأطفال اليتامى من كافة أنحاء روج آفا وشمال سوريا الذين تيتموا وتشردوا أثناء الحرب أو من فقدوا والديهم لأسباب أخرى، وأن الدار ستتكفل برعايتهم وتحمل مسؤوليتهم

وبدأت رابطة المرأة العمل على إنشاء مشروع  دار اليتامى منذ عام 2015، وتم الانتهاء منه مؤخراً، والانتهاء من كامل تجهيزاته الشهر المنصرم ليصبح بذلك جاهزاً لاستقبال الأطفال

وبحسب برامج الدار أنه سيتلقى الأطفال فيه دورات تدريبية وثقافية وتعلم اللغات العربية، الكردية والإنكليزية بالإضافة إلى تخصيص برنامج لتعليمهم حول الحاسوب، الفنون والرياضة

الجدير بالذكر أنه وفي خضم ثورة روج آفا والأزمة السورية ونتيجة المعارك التي خاضها أبناء روج آفا وشمال سوريا ضد الإرهاب، فقد الكثير من الأطفال ذويهم، وخاصة مدينة كوباني التي تعرضت للكثير من الهجمات والتي قابلتها مقاومة مستميتة من قبل أبناء المدينة، الأمر الذي دفع مرتزقة داعش لارتكاب مجزرة بحق أهلها، وبالأخص مجزرة 25 حزيران 2015، أي بعد تحرير المدينة من داعش بعدة أشهر. ونتيجة لهذه المجزرة بقي عشرات الأطفال من كوباني دون أب وأم ومعيل

ولبناء مستقبل زاهر لهؤلاء الأطفال، أنشأت رابطة المرأة الحرة في إقليم الفرات داراً لاحتضان هؤلاء الأطفال اليتامى، وتأمين مكان آمن لهم لرعايتهم وإيلاء أهمية لهم ليكونوا قادرين على الاعتماد على أنفسهم وخدمة مجتمعهم

هذا، ومن المقرر أن يستقبل الدار خلال الشهر الجاري أعداداً أخرى من الأطفال من كافة أنحاء شمال سوريا