شبكة روج آفا الإعلامية

تركيا.. 356 شركة تتقدم بطلبات تسوية إفلاس

100

بات شبح الإفلاس يواجه الغالبية العظمى من الشركات التركية، في الوقت الذي يتعهد فيه رأس النظام التركي أردوغان مراراً وتكراراً  بخفض مؤشر التضخم وغير ذلك من الوعود ، إلا أن المؤشرات على أرض الواقع تظهر عكس ذلك تماماً

وبحسب ما تناقلته العديد من الصحف والمواقع الإخبارية التركية، أمس الأحد، كشفت وزيرة التجارة في تركيا، في رد منها على أسئلة النواب خلال مناقشات برلمانية حول ميزانية 2019، عن تقديم 356 شركة تركية طلبات تسوية إفلاس حتى الآن

ويعيش قطاع الإنشاءات في تركيا أزمة حادة، ويشهد حالة إفلاس تلو الأخرى، في حين أن حفنة صغيرة من الشركات المرتبطة بصلات برأس النظام، ازدادت ثراء بشكل واضح، وأسندت لها مشاريع عامة تدر أرباحا كبيرة، وتضمن وزارة الخزانة التركية ديونها

وأقر وزير مالية تركيا، صهر أردوغان براءت البيرق،  في وقت سابق بعجز الدولة التركية عن تحقيق أي تقدم في ملف الاقتصاد

ونظراً لعدم وجود حلول لدى الحكومة التركية لمواجهة الأزمة الاقتصادية، تشهد الاستثمارات الأجنبية في تركيا، تراجعا شديدا، في ظل السياسة القمعية التي يتبعها أردوغان، بجانب احتكاره  لكافة المؤسسات الاقتصادية، وهو ما يدفع المستثمرين الأجانب إلى الشعور بالخطر بشأن الاستثمار في أنقرة

ودائما ما يرفض أردوغان، أن يحمل نفسه مسؤولية الأزمة الاقتصادية التي تمر بها تركيا ، ويسعى للبحث عن أسباب واهية لهذه الأزمة، فتارة يتحدث عن مؤامرات خارجية، وتارة أخرى يوجه اللوم لرؤساء البلديات