شبكة روج آفا الإعلامية

بومبيو: أمريكا لن تنسحب من الشرق الأوسط قبل الهزيمة الكاملة للإرهابيين

44

تعهد وزير الخارجية الأمريكي، #مايك_بومبيو، بأن الولايات المتحدة لن تنسحب من الشرق الأوسط قبل الهزيمة الكاملة للإرهابيين في هذه المنطقة.

وأكد بومبيو أن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ستعيد العسكريين الأمريكيين من سوريا إلى بيوتهم، إلا أنه شدد على أن الولايات المتحدة لا تزال متمسكة بمهمة اجتثاث «داعش».

وأكد ترمب، الأسبوع الفائت، أن انسحاب القوات الأميركية من سوريا الذي أعلن عنه في الـ 19 كانون الأول الماضي «سيتم بطريقة حذرة»، مشيرا إلى أن المعركة ضد تنظيم «داعش» لم تنته بعد.

وينتشر نحو ألفي جندي أمريكي في شمال سوريا، معظمهم من القوات الخاصة، بهدف محاربة تنظيم «داعش» وتدريب قوات محلية في المناطق التي تمت استعادتها من الإرهابيين.

وأضاف بومبيو: «ستبقى الولايات المتحدة شريكا موثوقا به في محاربة الإرهاب، وضرباتنا في المنطقة ستستمر كلما ظهرت هناك أهداف جديدة، وسنواصل عملنا مع شركائنا في إطار التحالف الدولي لتصفية داعش».

وأشار بومبيو، في خطابه الذي ألقاه أمس (الخميس) بالجامعة الأمريكية في القاهرة، إلى أن ترامب سبق أن أمر عدة مرات بشن ضربات على مواقع النظام السوري على خلفية ما وصفه باستخدام الأسلحة الكيميائية .

ولفت إلى «أن ترامب مستعد لتنفيذ عمليات عسكرية في سوريا مرة أخرى، لكننا نأمل في ألا يضطر للقيام بذلك».

واعتبر أنه «حيثما تتراجع الولايات المتحدة تحل الفوضى»، وتابع: «لقد استخلصنا الدروس من أخطائنا».

وشدد على ضرورة استمرار التصدي للنفوذ الإيراني في الشرق الأوسط، لافتا إلى سعي طهران إلى الهيمنة في المنطقة، فيما تعهد بأن تعمل الولايات المتحدة مع شركائها لإخراج كل العناصر الإيرانيين من سوريا.

ويسعى وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، في جولته الشرق أوسطية، والتي بدأها من الأردن، الثلاثاء الفائت، ويزور خلالها عدة دول عربية، لإيصال رسالة لشركاء الولايات المتحدة في الشرق الأوسط مفادها أن واشنطن ما زالت ملتزمة بمحاربة داعش، ومواجهة أنشطة إيران التي تستهدف زعزعة الاستقرار في المنطقة.