شبكة روج آفا الإعلامية

انخفاض الليرة بعد إنهاء واشنطن التجارة التفضيلية لتركيا

15

شهدت #الليرة_التركية، اليوم(الجمعة)، انخفاضاً جديداً، بعد إعلان الولايات المتحدة إنهاء العمل باتفاق المعاملة التجارية التفضيلية لتركيا.

وبحلول الساعة 0822 بتوقيت غرينتش، بلغت الليرة 6.0595 مقابل الدولار، متراجعة من مستوى الإغلاق البالغ 6.0475 أمس الخميس.

وسجلت الليرة الأداء الأسوأ بين عملات الاقتصاديات الناشئة في هذا الربع، حيث أثرت انتخابات رئاسة بلدية اسطنبول وتهديد العقوبات الأمريكية بشأن شراء نظام إس400- الصاروخي من روسيا على العملة التركية.

وأنهت الولايات المتحدة، الجمعة، اتفاق المعاملة التجارية التفضيلية لتركيا الذي سمح لبعض الصادرات التركية بدخول الأراضي الأمريكية دون جمارك.

وتركيا واحدة من 120 دولة تشارك في «نظام التفضيلات المعمم» وهو أقدم وأضخم برنامج أميركي للمعاملة التجارية التفضيلية.

وكان الممثل التجاري الأميركي قد قال في أوائل مارس (آذار)، إنه لم يعد من حق تركيا المشاركة في برنامج «نظام التفضيلات المعمم» لأنها «متقدمة اقتصادياً بما يكفي».

وقالت وزيرة التجارة التركية روهصار بكجان، في تصريحات سابقة، إن بلادها ستدفع رسوما جمركية إضافية بقيمة 63 مليون دولار بعد أن تُنهي الولايات المتحدة نظاما تفضيليا للتجارة مع أنقرة.

ويؤثر القرار الأمريكي على سلع قيمتها تزيد على 1.66 مليار دولار تصدرها تركيا إلى الولايات المتحدة، وكانت تستفيد من برنامج الأفضليات العام الماضي، وتشمل السيارات ومكوناتها والحلي والمعادن النفيسة.