شبكة روج آفا الإعلامية

الجيش الليبي: تركيا ترسل إرهابيي النصرة إلى طرابلس

140

أكد المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، السبت، إن هناك رحلات جوية من #تركيا تنقل إرهابيي «النصرة» السابقين ممن قاتلوا في #سوريا باتجاه #ليبيا.

وقال  أحمد المسماري، خلال مؤتمر صحفي، إن الجيش الوطني الليبي يخوض معركة مع الجماعات الإرهابية، التي تحصل على إسناد مباشر من تركيا.

وأوضح المسماري أن هناك قوارب تبحر من تركيا محملة بالسلاح والعتاد والإرهابيين، تمر بمالطا وصولا لمصراتة، مضيفا « تنقل رحلات جوية من تركيا مقاتلي النصرة السابقين ممن قاتلوا في سوريا باتجاه ليبيا»

وأشار المسؤول الليبي إلى تزايد أعداد الإرهابيين الأجانب في ليبيا، موضحا: «نتوقع في الأيام القادمة وقوع عمليات انتحارية وتفخيخ، ولكن قواتنا الوطنية المسلحة قادرة على التعامل معها»

واستعرض المسماري صورا لعدد من الطيارين الأجانب الذين يشاركون في العمليات ضد الجيش الوطني الليبي وبيوت المدنيين.

واستعرض المتحدث تطور العمليات العسكرية الخاصة بـ «طوفان الكرامة»، حيث ارتفعت وتيرة الضربات الجوية لتصل إلى 8 غارات شملت معسكر الرحبة في تاجوراء وغرفة عمليات على الطريق الساحلي، الذي يربط شرق ليبيا وطرابلس.

وسبق لتركيا أن أرسلت إلى أطراف مصنفة على لائحة الإرهاب العالمي في ليبيا سفن من الأسلحة. وأكد المتحدث الرسمي باسم الجيش الوطني الليبي، أحمد المسماري، في تصريحات سابقة، أن تركيا باتت دولة تهدد أمن واستقرار ليبيا وتونس ومصر، بسبب دعم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للإرهاب، وسعيه لإحياء السلطنة العثمانية.

ودعمت تركيا بالمال والسلاح المجموعات المسلحة والمرتزقة على اختلاف مسمياتها منذ بدء ما يسمى «الربيع العربي»، فقد أكد العديد من قادة إرهابيي داعش المعتقلين أن تركيا كانت تدعمهم بالسلاح والدعم اللوجستي وتفتح مطاراتها أمامهم وتؤمن لهم حرية التنقل إلى سوريا والعراق وبالعكس.