شبكة روج آفا الإعلامية

الجيش الأميركي يقيم 5 نقاط مراقبة على الحدود الشمالية السورية

57

بدأ الجيش الأميركي أمس إقامة 5 نقاط مراقبة على الحدود الشمالية السورية، ضمن إجراءات واشنطن لإيقاف الهجمات التركية

وأفادت صحيفة الشرق الأوسط، أن الجيش الأميركي بدأ أمس إقامة 3 نقاط في كري سبي/ تل أبيض ونقطتين في كوباني على الحدود مع تركيا.

وتأتي نقاط المراقبة الخمس، التي ستعقبها خطوات مماثلة في مناطق حدودية أخرى ضمن خطوات عسكرية ودبلوماسية لتنفيذ الاستراتيجية الأميركية الهادفة لتحقيق 3 أمور: محاربة «داعش» ومنع عودته، وإخراج إيران من سوريا، والدفع نحو حل سياسي سوري.

وأعلن وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس، الأسبوع الفائت، أن الجيش الأميركي سيقيم نقاط مراقبة على الحدود الشمالية لسورية، مشيراً إلى أن الهدف هو التأكد من أن قوات سورية الديموقراطية ، «لن تنسحب من المعركة» ضد تنظيم «داعش»، و «لنتمكن من سحق ما تبقى من الخلافة الجغرافية».

وأضاف ماتيس أن مراكز المراقبة هذه «ستكون مواقع ظاهرة بوضوح ليلاً ونهاراً ليعرف الأتراك أين هي بالضبط»، لافتاً إلى أن هذا القرار اتخذ «بالتعاون الوثيق مع تركيا».

وبعد توقف دام نحو 10 أيام بسبب هجمات جيش الاحتلال التركي على مناطق شمال شرق سوريا، أعلنت قسد، في الـ 11 من الشهر الجاري، عن استئناف معركة دحر الإرهاب التي تستهدف الجيب الأخير لمرتزقة داعش شرق الفرات، وذلك بعد اتصالات مكثفة بين القيادة العامة لـ ق س د و قادة التحالف الدولي وكذلك الحركة الدبلوماسية النشطة التي استهدفت نزع فتيل الأزمة على الحدود.