شبكة روج آفا الإعلامية

التنقيب قبالة قبرص.. أوروبا تحذر #تركيا وتتعهد بالرد

64

حذّر الاتحاد الأوروبي #تركيا، أمس (الإثنين)، من المضي قدما في أعمال التنقيب «غير القانونية» عن النفط والغاز قبالة #قبرص، متعهدا «الرد بشكل مناسب».

وقالت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني بعد محادثات مع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في بروكسل «ندعو تركيا في شكل عاجل لضبط النفس واحترام الحقوق السيادية لقبرص في منطقتها الاقتصادية الخالصة والامتناع عن اي اجراء غير قانوني سيرد عليه الاتحاد الاوروبي في شكل مناسب وبتضامن كامل مع قبرص».

وكانت وزارة الخارجية الاميركية أعربت الاحد عن قلقها، وطلبت من تركيا التوقف عن خططها للبدء بنشاطات تنقيب عن الغاز في المنطقة الاقتصادية الخالصة في قبرص. وهو الاعتراض الذي رفضته انقرة.

وكانت تركيا أعلنت في الـ 3 أيار الجاري، نيتها إجراء عمليات تنقيب عن الغاز حتى أيلول/سبتمبر في منطقة من البحر المتوسط، وتقول السلطات القبرصية إنها تندرج ضمن المنطقة الاقتصادية الخالصة للجزيرة.

ولا تسيطر الحكومة القبرصية المعترف بها دوليا سوى على القسم الجنوبي من الجزيرة الذي تصل مساحته الى ثلثي مساحة البلاد. في حين أن المنطقة الشمالية تخضع لاحتلال تركي منذ العام 1974.

وفي الاعوام الاخيرة، وقعت جمهورية قبرص، عقودا للتنقيب عن الغاز مع شركات عملاقة مثل إيني الايطالية وتوتال الفرنسية وإكسون موبيل الاميركية.