شبكة روج آفا الإعلامية

الإدارة الذاتية تدعو المزارعين لأخذ إجراءات احترازية مع بداية الموسم الحالي

86

دعا الرئيس المشترك لهيئة الاقتصاد والزراعة في الإدارة الذاتية, سلمان بارودو, المزارعين لأخذ عدة إجراءات احترازية تفادياً للحرائق التي طالت المحاصيل خلال العام الماضي.

ووجه بارودو في تصريحات لوكالة أنباء هاوار, المزارعين لاتباع الخطة الزراعية وترك مساحات غير مزروعة بين الأراضي الزراعية وعلى جانبي الطرقات.

وتعرضت المحاصيل الزراعية في شمال وشرق سوريا خلال موسم حصاد العام المنصرم للحرائق التي التهمت 435500 دونم بحسب تقديرات هيئة الاقتصاد والزراعة، بالإضافة لحصول خسائر مادية أخرى من آليات زراعية وأشجار زيتون وثروة حيوانية، وفقدان أشخاص بين عسكريين ومدنيين قضوا خلال إخمادهم للحرائق.

وقررت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا قبل أشهر تعويض المزارعين المتضررين من خلال توزيع البذار مجانا عليهم.

وأفاد المركز الإعلامي للاقتصاد في شمال وشرق سوريا, قبل يومين, أن شركة تطوير المجتمع الزراعي انتهت من عمليات توزيع بذار التعويض على متضرري الحرائق.

وبلغ أجمالي الكمية الموزعة من بذار القمح والشعير على مستوى شمال وشرق سوريا, 7611 طن, منها 4849 طن قمح, و2762 شعير, بحسب شركة تطوير المجتمع الزراعي.

وأشارت الشركة إلى أن 99% من الفلاحين الذين تضرروا من حرائق العام الماضي استلموا بذار القمح والشعير بدل المساحات المحروقة.

وتجاوز عدد الفلاحين المتضررين الذين شملتهم عملية التعويض أكثر من 6 آلاف فلاح موزعين على مناطق شمال وشرق سوريا, وتراوحت كمية التعويض بين 20-22كغ للدونم الواحد من مادة القمح، بينما الشعير عوض بمقدار 18 كغ للدونم.

تجدر الإشارة إلى أن الإدارة الذاتية وزعت البذار للموسم الشتوي الحالي على المزارعين من غير المتضررين بالسعر المدعوم 180 ل.س للكيلو غرام الواحد, وهو أقل من سعر التكلفة الحقيقية له بعد غربلته وتعقيمه وتكييسه.