شبكة روج آفا الإعلامية

الإدارة الذاتية تؤكد استمرار دعم الخبز والوقود وتضيف سبع منتجات أخرى

125

أكدت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا استمرار الدعم على مادتي الخبز والوقود وأضافت إليها سبع منتجات أخرى, إلى جانب اتخاذها اجراءات أخرى من شأنها تخفيف معاناة المواطنين جراء الأزمة الاقتصادية والمالية التي تمر بها عموم سوريا.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي, عقدته الإدارة الذاتية بعد اجتماع موسع أمس الاثنين في مدينة عامودا بحضور العديد من الخبراء في الاقتصاد ورؤساء هيئات الاقتصاد والمالية في إدارات شمال وشرق سوريا.

وأكد الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي في شمال وشرق سوريا أن «الإدارة الذاتية غير مسؤولة عن هذه الأزمة لأنها لا تتحكم في السياسة المالية في سوريا عموما ولكن لكون الإدارة جزءا من سوريا فإن تأثرها بها حتمي».

وأضاف المهباش أن الإدارة الذاتية قررت اتخاذ مجموعة من الإجراءات لمواجهة الأزمة الاقتصادية وحماية المواطنين من آثارها السلبية ومنها:

أولا: استمرار الدعم على المواد التي كانت تدعمها الإدارة الذاتية سابقا رغم الأزمة كالدعم على الخبز والوقود.

ثانيا: دعم سبع منتجات أخرى يحتاجها المواطنون في حياتهم اليومية واستهلاكها كبير وهي الرز والسكر والشاي والزيوت وحليب الأطفال والاسمنت والحديد وفتح باب استيراد هذه المواد وخلق جو من المنافسة بين التجار مما يؤدي لتخفيض الأسعار.

ثالثا: تفعيل نظام الرقابة التموينية بشكل عملي.

رابعا: تشكيل لجنة مصغرة من الاقتصاديين من إدارة شمال وشرق سوريا لمراقبة الأزمة المالية ومتابعة دراسة أفضل الحلول لمواجهتها.

وكانت الإدارة الذاتية أصدرت في الـ 16 كانون الثاني/ يناير الجاري قرارين, منعت بموجب أحدهما تصدير الأغنام وإخراجها من مناطق شمال وشرق سوريا حتى إشعار آخر, وأوعزت في الآخر إلى قوى الأمن الداخلي بمتابعة قضايا تهريب المواشي.

وعزت الإدارة الذاتية قرار منع تصدير الأغنام لفقدانها في الأسواق المحلية والتأثير في قدرة المواطن للحصول على اللحوم.

وألقت الأزمة السياسية في سوريا والصراع الدائر بين دول عالمية وإقليمية على النفوذ في منطقة الشرق الأوسط تأثيراً مباشراً على الأوضاع الاقتصادية في سوريا، إذ انهارت الليرة السورية مؤخرا بشكلٍ كبيرٍ أمام العملات الأجنبية ليتجاوز سعر الصرف حاجز الـ 1000 ليرة مقابل الدولار الواحد، وهو ما أثر سلباً على الأسواق التي شهدت على الفور ارتفاعاً جنونياً في أسعار مختلف البضائع والسلع.