أهالي دير الزور ودعوا جثماني الشهيدين علي الحمادة ومحمد البشير

0
258

شبكة روجآفا الإعلامية

ودع المئات من أهالي دير الزور اليوم السبت، جثمان الشهيد عزام الصبحة الاسم الحقيقي علي الحمادة المقاتل ضمن قوات سوريا الديمقراطية والشهيد محمد بشير العواد عضو قوى الأمن الداخلي إلى مثواهما الأخير في مزار الشهيد هاني الحسن خلال مراسم

وتوجهت جموع من الأهالي إلى مفرق قرية الصبحة لتشييع جثماني الشهيدين عزام الصبحة الاسم الحقيقي علي الحمادة والعضو في قوى الأمن الداخلي محمد بشير العواد اللذين فقدا حياتهما أثناء تأديتهما لمهامها العسكرية في منطقة ديرالزور

وبموكب كبير ضم العشرات من السيارات انطلقوا صوب مزار الشهيد هاني الحسن بعد أن جاب الموكب شوارع البصيرة والصبحة

ولدى وصول الموكب إلى المزار،  بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت وتقديم عرض عسكري من قبل قوى الأمن الداخلي، ثم القاء الكلمات، وبعد انتهاءها قرئت وثيقتا الشهيدين من قبل عضوة مؤسسة عوائل الشهداء وفاء الجلال وسلمتا لذويهما.

ووري جثمانا الشهيدين علي الحمادة ومحمد البشير الثرى في مزار الشهيد هاني الحسن وسط زغاريد الأمهات والشعارات التي تحيي مقاومة قوات سوريا الديمقراطية